السبت، يناير 15، 2011

لسه الشمس بتشرق من الشرق

لا يزال هناك أمل , لا تزال فينا الحياة , تتوقف الحياة عندما تشرق الشمس من المغرب , ولكنها الان اشرقت من تونس وستشرق غدا من مصر قد يكون مسقط رأس الشاعر الذي قال اذا الشعب يوما اراد الحياة تونسيا ومسقط رأس من قال ( اللي يجوز امي اقوله يا عمي )مصريا لكن هناك مصريون الان لا يؤمنون بالحدود وخطوط الوهم العرضية منها والطولية التي تفصلهم عن الامل , لا يؤمنون بانجلترا ولا فرنسا وهما من وضعتا الحدود المصطنعة بين شعوب منطقتنا في اتفاقية سايكس بيكو فقط يؤمنون بالله القائل ( انما المؤمنون اخوة فاصلحوا بين اخويكم واتقوا الله لعلكم ترحمون ) الحجرات والقائل (انا جعلناكم شعوبا وقبائل لتعارفوا ان اكرمكم عند الله اتقاكم ) لتعارفوا وليس لتتكارهوا وتتقاتلوا في الكرة , احبوا الخير لتونس ولم يذكروا  هزائم الاهلي من الترجي فقط فرحوا لان اخوة لهم في الدين واللغة والعرق والاستعباد  اثبتوا انهم رقم جديد في المعادلة رقم عن يمين الواحد وليس اصفارا شتى عن يساره رقم لم يلتفت الي الحيلة بتنصيب رئيس الوزراء وعدم التنحي حتي تنحية من نسأل الله له التنيح من الدنيا لاجل ما اقترف من الظلم وقتل الابرياء ( قبل ان يناديني احد اصحاب القلوب الرقيقة بان ادعو له واسامحه ) مات ما يقرب من المئة وهم عشر من مات في العبارة واصيب الف وهم لا يقارنوا بعدد من يصاب بالسرطان ولا الفشل الكلوي سنويا وليس مرة واحدة  والثمن حياة كريمة حرة عزيزة فلن يجرؤ شرطي ان تمتد يده الى مواطن تونسي ( سبب الثورة لطمة على خد بوعزيزي فاحرق نفسه ) والثمن بلد حرة مستقلة لم تنخدع بزوال المحتل الابيض الذي ترك خلفه محتل صناعة محلية رديئة سوداء القلب والقالب , الثمن بلد يعرف مسؤولوه انهم سيحاسبون من الفقراء الجياع ولذا فسيحرصون على تلبية رغبات السيد المطاع الشعب , ما اقله من ثمن ؟اذا ما قورن بالبضاعة نسأل الله ان يتقبل القتلى في عداد الشهداء وان يغفر لنا ولهم   .
السعادة والقوة والفرحة والامل مشاعر تنبع من الداخل ليست منحه من احد نستطيع ان نصبح سعداء عندما نريد ,عندما نتحدث عن السعادة باستمرار لن ينزع احدهم ابتسامتك الا  اذا قطبت جبينك .
يارب قطف الثمرة كثيرا من لم يزرع وجنى الشوك من زرع فيا اكرم الاكرمين وارحم الراحمين نرجوك ونتوسل اليك ان يستظل بها ويتمتع بها من رواها من دمه .
شكرا ويكا , ماجد القاضي , هيثم السايس على سؤالكم عن سبب غلق المدونة وان شاء الله سنستمر فاما ممات يسر الصديق واما حياة تغيظ العدا .

هناك 12 تعليقًا:

ويكا يقول...

جميييله يا دوك والله

ولا تتخيل انا امبسطت ازاى لما لقيتك كاتب بوست جديد

ومش هتصدق لما اقولك انى كنت جى من الصلاه دلوقتى وبفكر فى الموضوع ده وليه انت بطلت وازاى اقنعك تكتب تانى

والحمد لله كتبت تانى وعجبنى جدا واستمتعت

الحــب الجميـــل يقول...

حمد لله على سلامتك


لا يزال هناك أمل , لا تزال فينا الحياة , تتوقف الحياة عندما تشرق الشمس من المغرب , ولكنها الان اشرقت من تونس وستشرق غدا من مصر

يااارب

مقال رائع
بنظرة امل
ونرجو من الله
الشمس تشرق من مصر

تحياتى

محمد الجرايحى يقول...

الأمل ..هو طاقة النور التى تتحرك فى ضوئها خطوات الحياة.

أم هريرة (lolocat) يقول...

السلام عليكم ورجمة الله

كلمات طيبة ومشاعر رقية

راق لى العنوان كثيرا


اسأل الله تعالى ان يملأ حياتنا جميعا بالامل والايمان الصادق

تحياتى وتقديرى

واحد من الناس يقول...

ويكا
شكرا يا باشمهندس , ممكن اكون اقتنعت بوجهة نظرك بس السبب الحقيقي لرجوعي للكتابة هو اني قررت ارجع اعيش حياتي بطريقة تانية خالص غير اللي ضاع فيها جزء كبير من عمري

واحد من الناس يقول...

الحب الجميل
الله يسلمك
شكرا على الثناء
ستشرق الشمس على مصر عندما تشرق على ارواحنا

واحد من الناس يقول...

ا. محمد الجرايحي
متفقان كالعادة ربنا ما يجيب خلاف

واحد من الناس يقول...

ام هريرة
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
شكرا على الثناء
نسأل الله ان تشرق شمس امانيكم وايمانكم دائما

Haytham Alsayes يقول...

واحد من الناس

انا مش عارف اسمك ايه عشان اناديك بيه ابق قولي بقي

انا حزين ياصديقي علي مصر
تفتكر اشوف ثورة في مصر
عارف اني بكيت لما سمعت ابن علي غار في داهية
ايوة والله العظيم
نفسي اشوف مصر بتتحرك
بس افتكر لا
للاسف احنا شعب سلبي
ادمنا الفساد والمفسدين
ولو قمنا بثورة هنبيع بعض في لحظة
هو دة مصدر حزني
يارب
انت عالم بينا
افرجها من عندك
وخلينا نحب البلد دى ونخاف علي مصلحتنا
وتغور المصلحة الشخصية من اجل رفعة البلد وعزته كرامته

حمد الله علي السلامة

تحياتي

ماجد القاضي يقول...

السلام عليكم

عودا حميدا يا دكتور...

صدقت والله فيما قلت..
سبحان الله.. كنت دائما اقول لزملائي المشغولون بمعاركنا الكروية مع الجزائر
وتونس أن هذا بسبب الفراغ.. لأنهم لا قضية موحدة تشغلهم..
وبمجرد بدء الأحداث الأخيرة اختفى في لحظات غيظهم الذي استمر شهورا من الجزائريين والتونسيين!!!!

مش عارف إيه اللي جبني هنا... لكن ده اللي خطرلي بعد القراءة..

مرة أخرى سعيد بعودتك..

تحياتي أخي الحبيب.

واحد من الناس يقول...

هيثم
ولو اني كان نفسي اسمي يبقى سر بس يلا علشان خاطرك اسمي اسلام
ممكن تكون اكتر واحد فينا مش مصدق ان ممكن يحصل ثورة علشان انت قريت التاريخ كويس وشفت ان عدد المرات اللي ثرنا فيه يتعدبداية من طلب علماء الازهر انه يحكمهم محمد علي وده انتهى ببداية التوريث في العصر الحديثمرورا بثورة عرابي اللي المصريين سموها هوجة عرابي ,وثورة 19 علشان خاطر سعد يرجع ورجع والانجليز استنوا في مصر ,ونهاية بالثورة الوطنية المجيدة اللي انتهت باستعباد الانسان المصري البكباشي لاي واحد تحته في الرتبة , بس صدقني فيه امل طالما فيه ربنا لان فقدان الامل معناه الموت

واحد من الناس يقول...

ماجد وعليكم السلام
وانا سعيد بمعرفتي بيك , بس على فكرة انا مبحبش كلمة دكتور من صحابي